الرئيسية » الأخبار » أخبار منوعة » غرام الذهب يرتفع 300 ليرة ليصل إلى 18 ألف ليرة.. الصاغة: الذهب هو السلعة الوحيدة التي تتأثر أسعارها بصرف الدولار

غرام الذهب يرتفع 300 ليرة ليصل إلى 18 ألف ليرة.. الصاغة: الذهب هو السلعة الوحيدة التي تتأثر أسعارها بصرف الدولار

سجل سعر الذهب في الاسواق المحلية ارتفاعا وصل الى نحو 300 ليرة سورية مقارنة بنفس الفترة من الاسبوع الماضي، وبحسب سوق الصاغة فإن هذا الارتفاع يعود الى الارتفاع الذي سجله سعر صرف الدولار في السوق الموازية، بالتوازي مع الارتفاع الذي طرأ على سعر الاونصة الذهبية في البورصات العالمية.

وتوضيحا لذلك قال نقيب الصاغة “غسان جزماتي”: إن الذهب يتأثر بسعر الدولار وليس مؤثراً فيه لافتا في نفس السياق الى عدم جدوى تهريب الذهب الى خارج البلاد في الوقت الذي يتوازى فيه سعر الذهب في السوق السورية مع اسعار دول الجوار قاطبة وبالتالي ما من مكاسب تتحقق من تهريبه، كما أن الذهب الموجود في السوق المحلية السورية ذهب داخلي مستعمل يبيعه شخص لآخر ويتم تذويبه وإعادة سكبه إلا ما يدخل من الحدود ببيانات نظامية بعد السماح بذلك، مع التأكيد على معرفة المجتمع ككل من مواطنين وفعاليات تجارية لدور المضاربين والمتلاعبين في أذية الاقتصاد الوطني ومنه بطبيعة الحال الذهب عبر المضاربة على سعر الصرف، مؤكداً أن الذهب هو السلعة الوحيدة التي انخفضت اسعارها بعد انخفاض اسعار صرف الدولار.‏

وحول اختلاف مبيعات الذهب بين الازمة وما قبلها أشار” جزماتي” إلى أن مبيعات الليرات والأونصات الذهبية كانت شبه معدومة قبل الأزمة الحالية التي تمر بها سورية، بالنظر إلى عدم وجود حافز لادخار المال بالذهب قليل الأجرة، كما أن مبيعات الليرات الذهبية على مستوى سورية كلها لم يكن يتجاوز 40 ليرة ذهبية يوميا، لأن الطلب كله كان موجهاً إلى الحلي والمصوغات والمشغولات الذهبية، ولكن ومع دخول الأزمة فقد بدأ الاتجاه صوب ذهب الادخار على اعتباره الوعاء الادخاري الآمن الذي يحفظ المال من حالات طارئة متعددة اضافة الى ضآلة مبلغ الخسارة لدى بيع هذا النوع من الذهب لقلة أجرة صياغته، ومع بداية تقلبات سعر صرف الدولار والضربات التي سددها مصرف سورية المركزي الى المضاربين وانخفاض سعر الصرف ازداد الطلب على ذهب الادخار لانعدام الثقة بالدولار لمن كان يدخر فيه، وهو اتجاه لمسته النقابة من كثافة الطلب على الليرات والاونصات الذهبية من خلال طلب الصاغة كميات جديدة في كل يوم.‏

وعن اسعار الذهب محليا قال “جزماتي”: ان غرام الذهب من عيار 21 قيراطاً سجل يوم امس سعر 18 الف ليرة في حين بلغ سعر غرام الذهب من عيار 18 قيراطاً 15428 ليرة كما بلغ سعر الليرة الذهبية السورية 151 الف ليرة، اما الاونصة الذهبية السورية فقد بلغ سعرها 655 الف ليرة، وفي نفس السياق سجلت الليرة الذهبية الانكليزية من عيار 22 قيراطاً سعر 158 الف ليرة في حين بلغ سعر الليرة الذهبية الانكليزية من عيار 21 قيراطاً 151 الف ليرة ، لافتا الى ارتفاع سعر الاونصة الذهبية في البورصات العالمية بمقدار لا يقل عن 30 دولاراً مقارنة بالأسبوع الماضي حيث وصل سعرها يوم امس الى 1220 دولاراً للأونصة الواحدة.‏

المصدر:الثورة

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انتخاب سورية رئيسا للوفد العمالي العربي في مؤتمر العمل بالقاهرة

انتخبت سورية رئيسا للوفد العمالي العربي للمرة الثانية على التوالي في مؤتمر العمل العربي المنعقد ...