الرئيسية » فعاليات ونشاطات » المؤتمرات والمعارض » إقبال واسع على المنتجات المحلية ضمن فعالية “صنع في سورية” في موسكو

إقبال واسع على المنتجات المحلية ضمن فعالية “صنع في سورية” في موسكو

بدأت في العاصمة الروسية موسكو أمس فعاليات معرض دولي للمنتجات والمبيعات الغذائية بعنوان “صنع في سورية” بمشاركة أكثر من أربعين شركة ومنتج سوري.

وتمثل المنتجات السورية المشاركة في المعرض اتجاهات عديدة في الصناعات الغذائية والمشروبات والمرطبات والحلويات والأنسجة وملابس الأطفال والألبسة الداخلية وغيرها حيث حظيت المنتجات والصناعات السورية بإقبال ورواج كبيرين لدى المستهلكين الروس.

وجاء في كلمة السفارة السورية لدى روسيا خلال حفل افتتاح المعرض “إن مشاركة هذا العدد الكبير من الشركات والمصانع السورية من مختلف الاختصاصات في هذا المعرض في روسيا يشكل دليلا على تعافي الاقتصاد السوري وعلى عودة دوران عجلة الإنتاج السوري ليستعيد ألقه وحضوره الدولي الذي تميز به دائما”.

وأشارت السفارة السورية إلى أن الحضور السوري الكبير في المعرض دليل على عمق العلاقات التي تربط بين البلدين الصديقين سورية وروسيا على جميع الصعد، لافتة إلى أن الانتصارات المتواصلة التي حققها ويحققها الجيش العربي السوري في شأن محاربة الإرهاب بمساعدة الأصدقاء وخاصة في روسيا الاتحادية وخلق الظروف الملائمة لتسريع وتعزيز عملية إعادة إعمار ما دمره الإرهاب وفتح آفاق اقتصادية كبيرة للتعاون وفر الفرص لعودة المنتج السوري وحضوره في الأسواق العالمية ومنها السوق الروسية المهمة”.
بدوره وصف وزير شؤون القوميات في روسيا الاتحادية إيغور بورينوف معرض “صنع في سورية” بأنه “حدث ملحوظ في سير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين سورية وروسيا”، لافتا إلى أن مشاركة أكثر من أربعين شركة سورية يرمز إلى أن سورية ولجت مرحلة إعادة الإعمار والانتعاش الاقتصادي بعد الدمار الذي سببته الحرب الإرهابية والأعمال العدوانية ضدها.

وأكد بورينوف من جديد مواصلة روسيا الاتحادية دعمها لسورية وشعبها والنشاط الاقتصادي فيها كي تعود إلى حياتها الطبيعية السلمية معتبرا أن هذا المعرض يشكل دليلا على الأسس المتينة التي يستند اليها الاقتصاد السوري ومعربا عن الارتياح الكبير لمشاركة الصناعيين السوريين الواسعة.
وفي مقابلة مماثلة قالت ممثلة غرفة تجارة دمشق صفا العوا المرافقة للوفد التجاري السوري المشارك في المعرض إن هذا المعرض الذي يتم لأول مرة في موسكو يهدف لإعادة الألق الاقتصادي بين البلدين لافتة إلى أن هذه الفعالية جاءت لتؤكد أن المنتج السوري لايزال جيدا ومنافسا قويا في الساحة الدولية وأنه قادر على المنافسة بالجودة والمواصفات نفسها.

بدوره أشار مهند الخجا ممثل شركة “فيرتيكا” لمشروبات العصائر والمشروبات المنعشة إلى أن الإقبال على هذه المنتجات كبير ويترك لدى الزائرين الروس انطباعا جيدا بأن المنتجات السورية قادرة على منافسة المنتجات الأوروبية.
من جانبه أعرب عدنان حجيري وهو ممثل لمصنع ألبسة أطفال عن الشكر للدولة الروسية على استضافتها لهذه الفعالية مشيرا إلى أن الصناعيين السوريين يعتزمون دخول السوق الروسية حيث تتميز المنتجات السورية بالجودة والأسعار المنافسة والمواصفات المطلوبة.

من جهته قال مدير التسويق في منشأة العش لصناعة المقبلات الغذائية محمود معاني إن “مشاركتنا في معرض موسكو هي تحد كبير جاء نتيجة جهود الحكومة السورية في التعاون المتبادل مع الحكومة الروسية تحت إشراف غرفة التجارة في دمشق”.

كما أكد ممثل شركة “تيركولي” للمنتجات الغذائية رغبة الصناعيين السوريين بدخول السوق الروسية مشيرا إلى الجهود التي تبذلها السفارة السورية في موسكو في إعطاء امتيازات للمنتجين السوريين في مجال التعرفة الجمركية والحوالات المالية.
سانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إقبال شعبي واسع على الجناح السوري في معرض بغداد الدولي

يشهد الجناح السوري في معرض بغداد الدولي إقبالا شعبيا واسعا لليوم السادس على التوالي حيث ...