الرئيسية » الأخبار » أخبار التصدير » الموز يحتل المرتبة الأولى من المستوردات.. والتفاح في الصادرات 119 ألف طن مستورداتنا الزراعية من لبنان و100 ألف طن صادراتنا له

الموز يحتل المرتبة الأولى من المستوردات.. والتفاح في الصادرات 119 ألف طن مستورداتنا الزراعية من لبنان و100 ألف طن صادراتنا له

كشف مصدر في وزارة الزراعة أن صادرات المواد الزراعية إلى لبنان خلال العام الماضي بلغ أكثر من 100 ألف طن من مختلف المواد الزراعية باستثناء الألبان، يقابلها استيراد 119 ألف طن مواد زراعية.
مؤكداً أن جميع هذه المواد الواردة والصادرة تدخل عن طريق مركز الحجر الزراعي، حيث بلغت المواد الزراعية المستوردة 78862 طناً بينما بلغت المواد المصنعة 39990 طناً وجاء الموز في المرتبة الأولى في كمية المواد المستوردة من لبنان خلال العام الماضي إذ تم استيراد 22083 طناً ودقيق القمح في المرتبة الثانية 19477 طناً تلاه المواد الغذائية المتنوعة 18 ألف طن والعدس 16105 أطنان وزيت عباد الشمس 13864 طناً والبرغل 6456 طناً والبازلاء 5079 طناً والحمص 3067 طناً فيما تم استيراد 561 طناً من الملفوف و474 طناً من البصل و739 طناً من الفوسفات و90 طناً من الثوم و8 أطنان من الكريفون و71 طناً من الفواكه المشكلة و80 طناً من عصير الفواكه و48 طناً من الفستق المطحون وكذلك 680 طناً من المكسرات و100 طن من مختلف أنواع البهارات.
وأكد المصدر أنه لم يتم خلال العام الماضي تسجيل استيراد أية كميات عبر لبنان من الليمون والبطاطا والحمضيات والدراق والمرتديلا والشتول الزراعية والاكي دنيا والكمأة والتفاح والإجاص وشتول الزينة وكسبة فول الصويا والعنب والأسمدة الزراعية والبندورة ونخالة القمح وزيت الصويا المكرر والقمح والخوخ والكرز والمياه المعدنية واللوز والمشمش والباميا اليابسة والفاصولياء والصنوبر والكستنا.
وعن المواد التي تم تصديرها إلى لبنان ومن خلاله بين المصدر أن مجموع الكميات التي تم تصديرها خلال العام الماضي كانت 100438 طناً يأتي في مقدمتها مادة التفاح حيث تم تصدير 13031 طناً وتكاد تكون جميع أنواع المنتجات الزراعية قد أخذت طريقها إلى التصدير ومنها البطاطا 752 طناً والبندورة 1697 طناً والباذنجان 4657 طناً والفليفلة 1856 طناً والكوسا 919 طناً والفاصولياء الخضراء 3175 طناً والحب 215 طناً فيما تم تصدير أكثر من ألف طن من الفول الأخضر وأكثر من 100 طن من التين الأخضر وما يقاربه من الصبار و932 طناً من الفستق الحلبي و124 طناً من اليانسون و1368 طناً من البصل و424 طناً من الثوم.
إضافة إلى 285 طناً من الحمضيات و625 طناً من المشمش و305 أطنان من الدراق و2522 طناً من الجارنك والخوخ و614 طناً من العنب و7502 طن من الرمان و3804 أطنان من الكرز و802 طن من الخيار و8233 طناً من الجزر و5516 طناً من اللفت و4699 طناً من الشوندر و856 طناً من البازلاء الخضراء و5465 طناً من الملفوف و4268 طناً من الزهرة و19 طناً من الكريفون و2452 طناً من السبانخ و196 طناً من الفجل و99 طناً من السلق و633 طناً من البقدونس و493 طناً من الفريز و407 أطنان من الزيتون و878 طناً من السفرجل و941 طناً من العدس المجروش و105 أطنان من اللوز الأخضر و180 طناً من ورق العنب و184 طناً من الحلويات و85 طناً من الفواكه المجففة و19 طناً من الشوكولا و18 طناً من البن و236 طناً من البامياء و1474 طناً من رب البندورة و5389 طناً من الإجاص و138 طناً من القمردين و1317 طناً من القثاء و860 طناً من الأرضي شوكي و287 طناً من المخلل و274 طناً من زيت الزيتون و1165 طناً من الزيتون المحضر و51 طناً من الباذنجان المشوي و4 أطنان من الباميا اليابسة إضافة إلى مواد أخرى.
وأكد المصدر أن هذا التنوع في المنتجات الزراعية المصدرة دليل على تعافي القطاع الزراعي خلال العام الماضي وصمود الفلاح السوري وقدرته على مواجهة الأزمة.
الوطن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بشرى للمستوردين …”الاقتصاد” تمدد إجازة الاستيراد إلى عام كامل

في خطوة هامة لطالما طالب فيها الفعاليات والاتحادات الاقتصادية استجاب وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد ...