الرئيسية » الأخبار » إقتصاد » اتحاد المصدرين: ثلاثة أهداف ستعود بالخير الاقتصادي على سورية..تعرفوا عليها

اتحاد المصدرين: ثلاثة أهداف ستعود بالخير الاقتصادي على سورية..تعرفوا عليها

رأى عضو مجلس إدارة “اتحاد المصدرين السوري” – رئيس لجنة القطاع الزراعي – “إياد أنيس محمد” أن الاقتصاد السوري أبرز قدرته على التحمل رغم الصعوبات التي واجهته، ويؤكد أن الفترة الحالية تفترض النظر للوضع الاقتصادي من زاوية التوقعات الجيدة والمبشرة لتعافي العديد من الملفات وأهمها ملف الصادرات السورية.

وعن هذا الملف يشير محمد إلى أن ثلاثة أهداف حالية بدأت ترسم ملامح النمو المتوقع والمنتظر للصادرات السورية، وهو ما سيعود بالخير الاقتصادي على سورية، أولها  سوق روسيا التي باتت سوقاً مفتوحة للمنتجات السورية بعد موافقة  الجمارك الروسية على الأسعار التأشيرية المخفضة للصادرات كميزة تفضيلية عن باقي المنتجات الأخرى المصنعة في بلدان أخرى.

والمؤشر الثاني يتمثل بالسوق الإيرانية التي لا تقل أهمية عن السوق الروسية، ولاسيما بعد أن أعلنت إيران عن بدء تطبيق اتفاقية التجارة الحرة خلال أيام قليلة بعد تغييبها خمس سنوات، وبرسوم جمركية مخفضة أيضاً، أما المؤشر الثالث والهام هو أن السوق العراقية  ستعود لاستقبال الصادرات السورية مع بدء ظهور تباشير وملامح فتح طريق التنف خلال أيام قلية قادمة.

واعتبر محمد أن المؤشرات الثلاث المذكورة ستدعم ملف الصادرات السورية الذي يقوده اتحاد المصدرين السوري والمتوقع أن يتحول إلى ورشة عمل موسعة في التوجه نحو تلك الأسواق بخطط وآليات جديدة، فتلك الأسواق كما يراها محمد أساسية وحقيقية، يجب الحفاظ عليها من ناحية الأسعار والجودة، خاصة وأن شعوبها ترغب المنتج السوري ومتقبلة له.

وفي هذا السياق، يؤكد محمد أن الاهتمام بالجودة والمواصفة كفيل بنفاذ المنتج السوري إلى تلك الأسواق، لذلك يتوجب على المنتجين السوريين والمصدرين تقديم سلعة ممتازة تدعم شعار صنع في سورية

.a1459630040192a_economy2day90

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مشروع مرسوم جديد بصلاحيات واسعة لوزارة الاقتصاد قيد التدقيق في مجلس الدولة

أكد معاون وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية خالد أبو فخر أن مشروع المرسوم الجديد الناظم لمهام ...